الجزء الثاني من المساعدات الإغاثية تصل للوعر

استمرار غياب الوصول الكامل والمستدام للمناطق المحاصرة والتي يصعب الوصول إليها يفاقم نقاط الضعف الموجودة. وإن منح موافقات جزئية من قبل السلطات على بعض الطلبات المقدمة، جنباً إلى جنب مع انعدام الأمن، يمنع  الشركاء في المجال الإنساني من التنفيذ الكامل لخطط تقديم المساعدة الإنسانية إلى المدنيين في هذه المناطق.

الجزء الثاني من المساعدات الإغاثية تصل إلى حي ‫#‏الوعر‬ المحاصر في ‫#‏حمص‬ ‫#‏سورية‬. تكفي المساعدات لـ 75,000 لمدة شهر وتحتوي على أغذية ومواد صحية وتعليمية وإغاثية أخرى.